دعم مريم


 

مرافقة مرضى سرطان بالغين من قبل عاملات اجتماعيات مهنيين لمساعدة المريض والعائلة في شكل خاص وفي زيارات بيتية التي بدورها تساعد المريض معنويًا وتأتي لتبلغ المريض بحقوقه. من بعد مرحلة الزيارات البيتية، من الممكن الانضمام لحلقات ومجموعات دعم لأشخاص مرضى سرطان واخرون تعافو من مرض السرطان. تهدف الحلقات الاجتماعية الداعمة الى تبادل الافكار، المشاعر والتجارب، الى جانب تأسيس مجموعة مؤثرة تعمل على التمكين الفردي والمجتمعي.